أرشيف كُتّاب وآراء | تارودانت الآن الإخبارية أرشيف كُتّاب وآراء | تارودانت الآن الإخبارية
اليوم الجمعة 20 يناير 2017 - 11:59 صباحًا
ء

تصنيف كُتّاب وآراء

Les badauds

بتاريخ 19 ديسمبر, 2016

    De nos jours , les badauds  se sont multipliés et ne manquent nulle part . Toujours aux aguets et affutés en quête de nouvelles  touchant les  égards et portant préjudice à autrui : leur principale besogne c’est de nuire par leurs langues fourchues en  parlant pour ne rien dire : palabres , jargon âges , racontars , railleries , commérages … C’est ainsi qu’ils passent leur temps qu’ils ne peuvent remplir : c’est l’oisiveté qui s ‘en accapare  . Ils sont toujours figés à la même place , aux mêmes coins , chez les coiffeurs , aux coins de rue aux terrasses de cafés et j’en passe …     Jamais  ils ne cessent de jaser de caqueter , railler ,…

حكومة دكار…المغربية

بتاريخ 21 نوفمبر, 2016

 لقد عرت محاولة تشكيل الحكومة من جديد قصور القانون الدستوري المغربي عن وضع قواعد قانونية امرة واضحة وغير قابلة للتأويلات المختلفة و المتناقضة احيانا للفصول الدستورية ، فالأحزاب سواء التي تصدرت او التي اخفقت في الانتخابات لها قراءاتها وتأويلاتها الخاصة لنص الدستوري خصوصا الفصل47 المثير للجدل الذي ينص على ” يعين الملك رئيس الحكومة من الحزب السياسي الذي تصدر انتخابات أعضاء مجلس النواب ، وعلى أساس نتائجها ..” كما ان للمؤسسة الملكية ومحيطها الاستشاري تأويلاتهم الخاصة والتي عبر عنها الملك في مرحلة اولى حيث التزم الملك بتفعيل النص الدستوري من خلال تعين رئيس الحكومة من الحزب الذي تصدر الانتخابات كما احترم العرف الدستوري الذي سنه منذ حكومة 2007 حين عين السيد عباس الفاسي امين عام حزب…

الحكومة جاية هاهي جاية

بتاريخ 15 نوفمبر, 2016

الحكومة جاية هاهي جاية رغم البلوكاج والصابوطاج واجتماعات الغرف السوداء ومايجري وراء الستار ستعرف الحكومة الجديدة ولادتها في الساعات القادمة على الطريقة المغربية المعتادة . المغرب ليس هو اسبانيا او اي دولة اوروبية اخرى لتتعطل حكومتنا او نلتجأ لانتخابات أخرى كل شيء عندنا بالميزان نخلق ازماتنا وندور حولها ثم نقرر ما يمكن ان يتقرر في رمشة عين، وحتى الذين يتنبؤون بانتخابات عاجلة نتيجة البلوكاج هم واهمون او يتنذرون بهذا في لقاءاتهم الحزبية التي تعرف مكامن السياسة المغربية من رأسها إلى أخمص قدميها. بالامس قرر حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية المشاركة في حكومة عبد الإله بنكيران، الذي عينه الملك محمد السادس رئيسا لثاني حكومة بعد دستور 2011 وكلفه بتشكيلها. وبذلك يكون الأمين…

خطاب الملك سيدخل التاريخ

بتاريخ 8 نوفمبر, 2016

في سابقة من نوعها اختار جلالة الملك محمد السادس أن يلقي خطاب المسيرة الخضراء من العاصمة  السنغالية دكار، وهي الخطوة التي أبهرت الجميع و التي تدعم قرار عودة المغرب إلى الاتحاد الافريقي، إضافة إلى كونها تحمل رسائل عديدة في ما يخص قضية  وحدتنا الترابية. وهذا القرار الذي اتخذه جلالة الملك بإلقاء خطاب المسيرة من العمق الإفريقي له دلالة رمزية وسياسية قوية، إنه قرار حكيم وإن كان قد فاجأ بعض المحللين والمتابعين لكونه ليس أمرا اعتياديا إلا أنه تصرف قوي يؤكد على البعد الإفريقي للمغرب بقيادة ملك يشعر بانتمائه الافريقي حتى النخاع”. خطاب دكار سيدخل التاريخ، وسيتم التعامل معه على أنه أسلوب جديد في إعطاء دينامية متجددة للنفس الافريقي للمملكة المغربية” وتوضيد العلاقات المتميزة مع السنغال والتي كانت دائما فعالة و متميزة…

الوطن ليس مائدة للقمار

بتاريخ 6 نوفمبر, 2016

وقع ما لم يكن ينتظر أحد وفي مدينة الحسيمة الأبية التي هي بتاريخها معقل الشرفاء والوطنيين الأخيار، ومحطة لمدرسة الشرفاء وعلامة من علامات العزة بالنفس والكبرياء وقعت الكارثة في ظرف تشرئب فيه الانظار لدولة الحق والقانون، والجميع يتاهب لانتظارات حكومة جديدة تسير على النهج الدمقراطي للمملكة. توفي المرحوم محسن فكري بائع السمك وانتقل إلى رحمة الله بالطريقة التي يعرفها الجميع باعتباره نموذجا للمواطن المقهور و المغلوب على أمره، رحل عنا وفي قلبه غصة من أجل قوت أبنائه اليومي ، ذهب ولم يقبل وجنتي أبنائه كما يفعل كل صباح ، هاجرنا مطحونا إلى دار الآخرة كما كان مهضوما في دار الدنيا ولا جريرة له سوى أنه مواطن مغلوب على أمره يبتغي الرزق الحلال ويكسبه من عرق…

من الانتماء للوطن ..الاصطفاف مع الشعب

بتاريخ 20 أكتوبر, 2016

إن من شروط المصلحة عند الشاطبي  ..أن تكون ملائمة لمقاصد الشرع ..و أن تكون  متقبلة من العقول عند عرضها عليها..و أن تكون راجعة إلى حفظ أمر ضروري، أو رفع حرج لازم في الدين.. (الاعتصام) وقال الغزالي: “والبشر يألَفُون أرضَهم على ما بها، ولو كانت قفرًا مستوحَشًا، وحبُّ الوطن غريزةٌ متأصِّلة في النفوس، تجعل الإنسانَ يستريح إلى البقاء فيه، ويحنُّ إليه إذا غاب عنه، ويدافع عنه إذا هُوجِم، ويَغضب له إذا انتقص”))  خلق الله الكون ومنه الارض التي جعلها وطنا للعديد من المخلوقات وعلى راسهم الانسان الذي كرمه الخالق  بالعقل واصطفى رسلا  وانبياء  من الناس  يعلمون الكتاب والحكمة ..ايمانا وسلوكا ومعاملات …وبنى عبر كل الرسالات واخرها الاسلام   واحدة من اعظم القواعد وهي قيام الدين الحق على…