الوصف

وقفة تضامنية مع الصحفي محمد الغازي و عبد الله البقالي و محمد بوطعام أمام ابتدائية أكادير

وقفة تضامنية مع الصحفي محمد الغازي و عبد الله البقالي و محمد بوطعام أمام ابتدائية أكادير
وقفة تضامنية مع الصحفي محمد الغازي و عبد الله البقالي و محمد بوطعام أمام ابتدائية أكادير

 وقفة تضامنية مع الصحفي محمد الغازي و عبد الله البقالي و محمد بوطعام أمام ابتدائية أكادير

على إثر شكايات كيدية مرفوعة ضده حول ثلاث مقالات نشرت في ثلاث مواقع الكترونية مختلفة لاعلاقة له بها في موضوع لاعلاقة له به، يتم يوم الأربعاء 21 دجنبر 2016 تنظيم وقفة احتجاجية تضامنية مع محمد الغازي مدير نشر ماروك نيوز وصحفي بجريدة الأنباء المغربية ، وذلك أمام المحكمة الابتدائية بأكادير ابتداء من الساعة الحادية عشر صباحا.

الوقفة التي تنظم بالتزامن مع جلسة المحاكمة الثانية في هذا الملف ، يحضرها الزملاء والزميلات الصحفيات والصحفيون وفعاليات المجتمع المدني والحقوقي ونقابيون وفعاليات من مختلف الأحزبا السياسية .

وقد توصلت ماروك نيوز بالبلاغ التالي للفرع  الجهوي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية بأكادير :

ينظم الفرع الجهوي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية وقفة احتجاجية يوم الأربعاء 21 دجنبر 2016 على الساعة الثانية عشر زوالا امام المحكمة الابتدائية باكادير.

وتاتي هذه الوقفة على خلفية التضييق على حرية التعبير والصحافة والمنعطف الخطير الذي تعرفه مجريات محاكمة الصحفي عبد الله البقالي رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية على خلفية الدعوى القضائية التي رفعها وزير الداخلية اثر نشر مقال حول الفساد الانتخابي.

وتتزامن ايضا مع الجلسة الثانية من محاكمة الزميل الصحفي محمد الغازي الذي يتابع في ملف مفبرك لا علاقة له به، كما تعتبر النقابة هذه الوقفة الاحتجاجية فرصة للتنديد بالملاحقات التي تحاول التضييق على الصحفي محمد بوطعام.

دفاعا عن حرية التعبير والصحافة بالمغرب كرافعة حقيقة لبناء الديمقراطية الحقة، نهيب بكل المدافعين عن قيم حقوق الانسان وحرية التعبير والصحافة للمشاركة في هذه الوقفة الاحتجاجية.

Advert test
رابط مختصر
2016-12-21 2016-12-21
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة تارودانت الآن الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

تارودانت الآن الإخبارية