الوصف

نساء صنعن الحدث وأسدين خدمة في مجالات متعددة بأكادير

نساء صنعن الحدث وأسدين خدمة في مجالات متعددة بأكادير
محمد بوسعيد

كثيرة هي الطاقات النسائية و الفعاليات والأطر الأكاديمية، التي تزخر بها جهة سوس ماسة في مختلف المجالات الفنية، الرياضية، الإعلامية، السياحية، الأدبية و العلمية. لكن اللواتي سنعرج عليهن بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة وهي مناسبة للوقوف على ما حققه النساء، و يتعلق الأمر بالنساء البارعات اللواتي  يعملن في صمت و تؤدة، أعلنت تشبثها بأرض سوس و هادها رغم الفرص العديدة التي أتيحت لهن خارج الوطن. فأبت ان يساهمن في التعريف بالإمكانيات العديدة التي يتوفر عليها جهة سوس ماسة. ونظرا لما أسدينه من عمل وخدمة يجدر بنا أن ننصفهن لما يقمن به من أدوار طلائعية، حيث أثبتت التجربة الحالية بمدينة أكادير، أن هذه الطاقات النسائية سجلن حضورهن وتواجدهن في الحياة العامة بأكادير.

وفي هذا الباب، لابد من ذكر في إدارة المجلس الجهوي للسياحة بأكادير، توجد أحد بنات حواء، أسماء أوبو، راكمت تجربة قبل تعيينها بذات المكتب لمدة 18 سنة في ميادين اقتصادية بكل من أكادير، مراكش و الرباط، حيث أنيطت لها مهمة تسيير مشاريع الوكالة الأمريكية للتنمية في الميدان المالي و الإداري. ومسئولة أيضا في تنظيم سفريات دراسية وطنية و دولية. فهي حاصلة على الدبلوم العالي في تسيير الادارة و المشاريع سنة 1997. كما تقلدت في الفترة الممتدة ما بين 2002 -2007، منصب مديرة إدارية للمشاريع المجلس الجهوي للاستثمار المسير من طرف الوكالة الأمريكية للتنمية بكفاءة و حنكة. لتلتحق بذلك للمجلس الجهوي للسياحة بأكادير كنائبة المدير و المكلفة بالتواصل، حيث تعمل بإصرار و تواضع و نكران ألذات وناضلت من موقعها للنهوض بالقطاع السياحي في عاصمة سوس في حضورها الدائم في المحطات التي تسعى إلى الرقي بالقطاع السياحي.

 مما أهلها أن تحظى بثقة ساكنة مدينة الانبعاث، كعضوة الآن بالمجلس البلدي لأكادير، حيث آلت إليها مهمة رئيسة لجنة المرافق العمومية و الخدمات المنتخبة، واستطاعت أن ترسم خطة عمل لتنمية المدينة.

الإعلامية سعيدة العلوي: استطاعت أن تؤكد حضورها في مجال الصحافة الرياضية بالخصوص، بالقيمة المضافة للمهنة النبيلة بشرف و استحقاق. فقد كانت مولعة برياضة كرة القدم منذ نعومة أظافرها، فمارست كلاعبة بفريق نجاح سوس لكرة القدم النسوية، وبدأت مسارها الإعلامي بمحطة راديو بلوس بأكادير منذ بدايتها. فكان لها الفضل في إنجاز عدة برامج “رياضة في الجهة “، “صدى الملاعب “،” الأخبار الرياضية ” و”التعليق الرياضي “.

ويجدر لزملائها الإعلاميين أن يفتخروا بها كصحفية الوحيدة المتخصصة في شؤون الرياضة بجهة سوس ماسة، وكأحد الوجوه الإعلامية الحاضرة بقوة في الساحة الإعلامية، فأثناء مشوارها الإعلامي، حصلت على دبلوم من قناة الجزيرة بقطر، حيث تعتبر الصحفية المغربية الوحيدة بهذه الدورة التدريبية.

 عالية شباطي، قاضية نائبة رئيس المحكمة الابتدائية بإنزكان، حاصلة على الإجازة في القانون الخاص و دبلوم الدراسات العليا في القانون المدني بكلية الحقوق بمراكش، خريجة الفوج 29 من المعهد العالي للقضاء، وعضو المكتب الجهوي لنادي القضاة، حيث أسندت لها اللجنة الثقافية و اللقاءات العلمية في سعي أكيد لتحقيق التواصل مع القضاة سواء على مستوى الدائرة الاستئنافية بأكادير أو خارجها، بغية ملامسة الإشكالات العلمية و القانونية التي يطرحها الميدان القضائي. فقد اختارت العمل في الميدان القضائي إيمانا منها بقيم العدل و الخير و لنبل الرسالة التي تمثله المهنة، التي تستوجب نكران الذات وبدل و عطاء مستمرين لتحقيق العدالة بالعزم والإرادة، رغم الأعباء المزدوجة للقاضية بين البيت و العمل. فحضور المرأة على منصة القضاء ضامن لحقوق المواطن .

Advert test
رابط مختصر
2016-03-09 2016-03-09
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة تارودانت الآن الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

تارودانت الآن الإخبارية