الوصف

1472 أستاذا (ة) يباشرون تصحيح أوراق الدورة العادية للامتحان الوطني لنيل شهادة البكالوريا على صعيد جهة سوس ماسة

1472 أستاذا (ة) يباشرون تصحيح أوراق الدورة العادية للامتحان الوطني لنيل شهادة البكالوريا على صعيد جهة سوس ماسة
الدورة العادية للامتحان الوطني لنيل شهادة البكالوريا

انطلقت يوم أمس الجمعة 09 يونيو 2017، عملية تصحيح أوراق الامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة الباكالوريا في 21 مركزا للتصحيح على مستوى ست (06) مديريات إقليمية بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة.

وتتوزع مراكز التصحيح بين 05 مراكز بأكادير اداوتنان، و04 مراكز في كل من تارودانت وإنزكان أيت ملول، و03 مراكز باشتوكة أيت باها وطاطا، ومركزين بتزنيت.

ولإنجاح عملية التصحيح، عبأت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة كل مواردها المادية والبشرية من أجل إنجاح هاته العملية عبر تأطير رؤساء مراكز التصحيح والمسك وتكوين تقنيي مواكبة عملية المسك، إضافة الى تكليف 1472 أستاذا (ة) مصححا (ة) للامتحان الوطني الموحد، و995  أستاذا(ة) مصححا (ة) للامتحان الجهوي للدورة العادية لنفس الاستحقاق الوطني .

وعلى المستوى المادي، تم تكليف 21 اطارا تربويا لرئاسة مراكز التصحيح، وتعبئة نحو 260 وحدة لمسك نقط أوراق تحرير المترشحات والمترشحين المصححة، إضافة الى تأمين دخول المنظومة الإعلاميائية والرفع من صبيب الأنترنيت.

وستباشر لجن جهوية أكاديمية عمليات التتبع والتأطير عن قرب لمراكز التصحيح والمسك بالجهة.

وستنجز عملية التصحيح، بوتيرة ظرف في اليوم لكل مصحح على الأكثر، بشكل فردي داخل لجن خاصة يتم تشكيلها حسب المواد والشعب والمسالك، استنادا الى قاعدة ثلاثة أعضاء لكل لجنة على الأقل وستة أعضاء على الأكثر، ويضطلع بمهام تنسيق أعمال لجن التصحيح ومراقبة سير عملها مفتش تربوي مختص، الذي يعمل على تعيين منسق لكل لجنة التصحيح، من بين الأساتذة المصححين.

وتحرص لجن التصحيح على التأكد من خلو الأوراق المصححة من أخطاء التصحيح المادية؛ كأخطاء جمع النقط الجزئية أو إغفال تنقيط بعض الأجوبة.

وتؤطر عملية التصحيح بمقتضيات المواد 68 و69 و71 من المقرر الوزاري بشأن دفتر مساطر تنظيم امتحانات البكالوريا رقم 17/009 صادر في 30 مارس 2017 .

المصدر - مصلحة التواصل وتتبع أشغال المجلس الإداري
رابط مختصر
2017-06-10 2017-06-10
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة تارودانت الآن الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

تارودانت الآن الإخبارية