الوصف

لقاء استكمال التسليم المؤقت للملفات بين المدير المكلف بتسيير أكاديمية جهة سوس ماسة والمدير السابق

لقاء استكمال التسليم المؤقت للملفات بين المدير المكلف بتسيير أكاديمية جهة سوس ماسة والمدير السابق

احتضنت قاعة الاجتماعات بمقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة يوم الاثنين 29 فبراير 2016 لقاء استكمال التسليم المؤقت للملفات بين السيدين المهدي الرحيوي المدير المكلف بتسيير الأكاديمية وعلي براد المدير السابق بهذه الأكاديمية، وذلك بحضور مختلف رؤساء الأقسام والمصالح .

وفي كلمة بالمناسبة، رحب السيد المهدي الرحيوي المدير المكلف بتسيير أكاديمية جهة سوس ماسة بالمدير السابق السيد علي براد معتبرا هذا اللقاء بمثابة لقاء المحبة والأخوة والصداقة، مشيدا في نفس الوقت بروح المسؤولية والجدية والتفاني في العمل التي تميز بها خلال مدة تسييره لهاته الأكاديمية، وكذا الخدمات الجليلة التي أسداها لهذه الجهة بمعية أطرها الجهوية والتي تعتبر مفخرة لها، مما جعلتها تحتل الريادة على المستوى الوطني في مختلف المجالات التدبيرية، متمنيا له كل النجاح والتوفيق على اثر تعيينه مديرا للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة درعة تافلالت .

     ومن جهته، أكد السيد علي براد المدير السابق للأكاديمية والمدير الحالي لأكاديمية جهة درعة تافيلالت أن ما تم تحقيقه من نتائج بجهة سوس ماسة خلال السنوات الخمس من تدبيره كان ثمرة مجهودات فريق أكاديمي متين ومتماسك ميزه طابع المبادرة وروح العمل التشاركي، منوها في الوقت نفسه بالمجهودات التي بذلها ويبذلها مختلف رؤساء الأقسام والمصالح والموظفات والموظفين والتي جعلت الجهة ترتقى الى مستوى الريادة وطنيا في شتى المجالات خصوصا إرساء تجربة مراكز تصحيح امتحانات البكالوريا .

   وخلال هذا اللقاء، وقبل مباشرة عملية استكمال التسليم المؤقت للملفات الجهوية بين الجانبين، أجمع الحاضرون على ضرورة خلق جسور التواصل والتعاون بين الأكاديميتين ومع مختلف الفاعلين الإداريين والتربويين بهما، وذلك في أفق عقد شراكات بين الجهتين من أجل تبادل الخبرات والتجارب في مختلف المجالات التربوية والمالية والإدارية.

Advert test
رابط مختصر
2016-03-04 2016-03-04
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة تارودانت الآن الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

تارودانت الآن الإخبارية