الوصف

تارودانت..تطورات مثيرة في قضية عنف بين أستاذ وتلميذ بثانوية محمد الخامس

تارودانت..تطورات مثيرة في قضية عنف بين أستاذ وتلميذ بثانوية محمد الخامس
متابعة

تطورات مثيرة في قضية عنف بين أستاذ وتلميذ بثانوية محمد الخامس بتارودانت

في تطور مفاجئ، رفض أستاذ مادة الرياضيات الذي ظهر في شجار مع تلاميذ داخل فصل بثانوية محمد الخامس بتارودانت، المتول أمام لجنة البحث والتقصي، بحسب ما أسره مصدر من المديرية الإقليمية للوزارة التربية الوطنية للجريدة.

وأوضح مصدر الجريدة أن كل المساعي التي بذلتها لجنة البحث والتقصي وإدارتي المؤسسة والمديرية الإقليمية للتعليم لم تفلح في دعوة الأستاذ للحضور للمؤسسة التي يشتغل بها من أجل الاستماع إلى إفاداته في الموضوع.

ونقل عن المصدر قوله أن الأستاذ رفض المتول بدعوى أنه لا يشتغل أيام الخميس والجمعة والسبت، إذ يدرس فقط 8 ساعات بدل 18 المعمول بها قانونا لأساتذة التعليم الثانوي، ويدرس أيام الاثنين والثلاثاء والأربعاء خلال الأسبوع.

وأكد المصدر ذاته أنه إلى حدود يوم السبت المنصرم، لم يرد أستاذ مادة الرياضيات الذي ظهر في  شريط فيديو تناقلته مواقع التواصل الاجتماعي، على الاستفسار الذي وجهته إليه إدارة المؤسسة والمديرية الاقليمية للتربية الوطنية بخصوص الواقعة، والذي أمهلته ثلاثة أيام للإجابة عنه.

في مقابل ذلك، اشتكى الأستاذ المذكور، الذي قررت وزارة بلمختار توقيفه عن العمل احترازيا، اللجوء للقضاء ضد التلميذ الذي تشاجر معه، كما رفع شكوى ضد مصور الفيديو بالهاتف الجوال داخل الفصل الدراسي لدى مصالح المفوضية الاقليمية لأمن تارودانت.

ونقل عن المصدر فالأستاذ المذكور قد انتقل من مديرية تيزنيت إلى تارودانت، ليحال الموسم الماضي على أنظار المجلس التأديبي الجهوي، وصدرت في حقه عقوبة التوقيف  عن العمل لثلاثة أشهر، استكملت في الأسبوع الأول من غشت الماضي، ليستأنف الأستاذ المذكور عمله في شتنبر الماضي.

المصدر - موقع لكم
رابط مختصر
2016-11-28
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة تارودانت الآن الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

تارودانت الآن الإخبارية