الوصف

قساوة

قساوة

لم تعد لي ذاكرة

ولا أحلام

سئمت وعود الأنام

قطعت الشك باليقين

أنك تتفننين

في صنع الأنين

إصطفت حروفي

لتعتذر عن

سوء ظروفي

تبعثرت من

نآك القوافي

دا الصدر نفا العجز

وصار البيت جافي

قلمت أظافر لواعجي

ياليثني لم

يعتريني حبك

وأكون حرآ

كطير البطريق

يتحمل قساوة الجليد

كلما ثار نثرت

عليه الثلوج قساوة

ياليث كان بين

الحاء والباء مسافة

الصيف والشتاء

وبين الشفاة والشفاة

برزخ تندثر فيه الأهات

وتموت الأشواق

فلا الكبرياء يحييها

ولا العناد يبقيها

أموت أنا

وتبقى القصيدة

شاهدة عليها

رابط مختصر
2017-02-05
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة تارودانت الآن الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

الشاعر محمد بيتي