زينب العدوي والي جهة سوس ماسة تفتتح أشغال اللقاء الجهوي السادس لمواكبة الجمعيات في مجالي الديمقراطية التشاركية و الحكامة بأكادير

زينب العدوي والي جهة سوس ماسة تفتتح أشغال اللقاء الجهوي السادس لمواكبة الجمعيات في مجالي الديمقراطية التشاركية و الحكامة بأكادير

انطلقت صباح اليوم الأحد 22 نونبر 2015، بمركز الإصطياف التابع للمؤسسة المحمدية للأعمال الإجتماعية للقضاة و موظفي العدل بأكادير، أشغال اللقاء الجهوي السادس لمواكبة الجمعيات في مجالي الديمقراطية و الحكامة لجهة سوس ماسة، الذي تنظمه الوزارة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان و المجتمع المدني.

افتتح اللقاء بكلمة زينب العدوي والي جهة سوس ماسة، تلتها كلمة عبد الجبار القسطلاني نائب رئيس جهة سوس ماسة، ثم كلمة نائب رئيس مجلس عمالة أكادير اداوتنان، و كلمة صالح المالوكي رئيس المجلس الجماعي لمدينة أكادير، و في الأخير اختتمت أشغال الجلسة الإفتتاحية بكلمة عبد الكريم بوجرادي مدير العلاقات مع المجتمع المدني، ممثلا للوزارة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان و المجتمع المدني.

استأنفت بعدها أشغال اليوم، بالجلسة العامة التي سيرتها حليمة غيات رئيسة قسم الشؤون القانونية و العلاقات العامة بالوزارة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان و المجتمع المدني. تضمنت مداخلتين، الأولى حول: ” الديمقراطية التشاركية من خلال القوانين التنظيمية الجديدة “ للدكتور الحسين اعبوشي أستاذ بجامعة القاضي عياض كلية الحقوق بمراكش. المداخلة الثانية بعنوان: ” الحكامة الجمعوية و تعزيز الشراكة بين الدولة و جمعيات المجتمع المدني” للدكتور محمد الغالي أستاذ السياسات العامة بجامعة القاضي عياض كلية الحقوق بمراكش.

كما تستمر أشغال هذا اللقاء الجهوي بورشتين حول المداخلتين السابقتين لفائدة الجمعيات المشاركة

و قد عرف هذا اللقاء مشاركة أزيد من 273 جمعية، من مختلف مناطق جهة سوس ماسة، بالإضافة إلى فعاليات جمعوية و ممثلي وسائل الإعلام السمعية البصرية و المكتوبة و الإلكترونية.

20151122_093858

20151122_111614

20151122_100444

20151122_095210

20151122_111637

20151122_092842

و لنا عودة في الموضوع بالتفصيل

رابط مختصر
2015-11-22
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة تارودانت الآن الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

تارودانت الآن الإخبارية