تعرض طفل، يبلغ من العمر 5 سنوات، في تارودانت، للتعذيب على يد زوجة والده، التي يعيش معها بعد أن توفيت والدته.

رئيس جمعية “نحمي ولدي لحقوق الطفل” صلاح كناوي، تقدم، أمس الثلاثاء 14 مارس الجاري، بشكاية إلى وكيل الملك في المحكمة الابتدائية بتارودانت ضد الزوجة.

وأوضح كناوي، أن الطفل (أسامة.أ)، تعرض للكي بالنار على مستوى الظهر، وإصابات خطيرة على مستوى الرأس، بعد تعنيفه بحزام حديدي، وأرفق الشكاية بصور تؤكد كل ما جاء فيها.

ودعا رئيس الجمعية، إلى فتح تحقيق عاجل ودقيق في القضية، من أجل إنقاذ الطفل من التعذيب اليومي، الذي أثر في صحته الجسدية والنفسية.

تعذيب وحشي لطفل بتارودانت على يد زوجة والده

تعذيب وحشي لطفل بتارودانت على يد زوجة والده

اليوم24