حالة مزرية لأكبر سوق للخضر والفواكه بسوس تفوق مداخيله 5 ملايير

حالة مزرية لأكبر سوق للخضر والفواكه بسوس تفوق مداخيله 5 ملايير
محمد إسلام

 أدت التساقطات المطرية التي عرفتها مدينة إنزكان، مؤخرا، إلى غمر السوق بالمياه بسبب انعدام قنوات صرف مياه الأمطار، وكذا ضعف التجهيزات المائية والبنية التحية بسوق يعد من أكبر أسواق الجملة بالمغرب.

ومنذ سنة 1980 سنة انطلاق العمل بهذا السوق لم يتم تحديث بنياته التحتية إلا بعض الترقيعات التي أدخلت عليه سنة 2004، حيث تهالكت الطرقات والإنارة العمومية وغياب قنوات صرف مياه الأمطار بجزء كبير من السوق.

وقد كشفت التساقطات المطرية تردي الخدمات بهذا المرفق الجماعي رغم أنه يدر مداخيل هامة في ميزانية جماعة إنزكان، حيث تقارب هذه المداخيل 5 ملايير سنتيم تتعلق بكراء السوق ورسوم الدخول والخروج منه وواجبات الكراء إلى غير ذلك من الرسوم المفروضة على التجار.

وأشار بعض التجار إلى أن الإهمال الذي يعرفه السوق يرجع بالأساس إلى محاولة ترحيل تجار الجملة سوق آخر عادي يفتقد لمواصفات أسواق الجملة.

رابط مختصر
2015-10-23 2015-10-23
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة تارودانت الآن الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

تارودانت الآن الإخبارية