تارودانت.. جمعية الشباب المبدع بدوار أيت موسى تصدر بيان تنديدي للرأي العام

تارودانت.. جمعية الشباب المبدع بدوار أيت موسى تصدر بيان تنديدي للرأي العام

توصلت جريدة “تارودانت الآن الإخباربة” بنسخة من بيان تنديدي صادر عن جمعية الشباب المبدع للأنشطة الثقافية والفنية والاجتماعية بدوار أيت موسى جماعة سيدي بورجا قيادة تازمورت عمالة إقليم تارودانت، حول تعرض نشاط تربوي نظمته الجمعية لهجوم من طرف أشخاص. وجاء نص البيان كالأتي:

تعرضت جمعية الشباب المبدع للأنشطة الثقافية والفنية والاجتماعية لهجوم أثناء حفلها التربوي التعريفي بالجمعية وأنشطتها بمناسبة تأسيسها والذي يصادف ذكرى المسيرة الخضراء المظفرة والذي نظمته بعدما قامت الجمعية بإخبار السلطات المحلية قائد قيادة تازمورت بذلك يوم السبت 5 نونبر 2016 على الساعة الثانية عشرة ليلا، حيث أصاب الجميع ذعر شديد كاد أن يسبب كارثة إنسانية لولا يقظة  أعضاء الجمعية ومنظمي الحفل الذين أولو العناية لحماية وسلامة الأطفال والنساء وكذا الحضور بصفة عامة، ليستغل المهاجمون فرصة الانفراد ببعض الأعضاء واللجنة التنظيمية واحد فقط ليقوم بتوجيه وابل من السب و الشتم تحول مباشرة إلى الاعتداء الجسدي على احد أفراد اللجنة التنظيمية  الذي رفض هذا الاعتداء وثم قاموا بتكسير الكراسي وكلما يتعلق بالمعدات التنظيمية للحفل واستعمال التهديد حيث الحقوا خسائر و أضرار مادية ومعنوية كبيرة بالجمعية، وذلك على مرأى ومسمع من الحاضرين، وقامت الجمعية بالاتصال بالمقدم ممثل السلطة للحضور على وجه السرعة إلا انه اقفل الهاتف في وجه الجمعية ولم يحضر لمكان الحفل.

تفاديا لما كنا نتوقعه واعتدناه ولحماية الجمعية وأعضائها ومنخرطيها، عملنا على اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتجنب ما يعكر صفو أنشطة الجمعية ،

تقع مثل هذه الحوادث في مغرب ما بعد خطاب 9 مارس 2011 و الدستور الجديد الذي كرس حقوق الإنسان وحمايتها، وتبويئ المجتمع المدني مكانة مركزية باعتباره احد أهم الفاعلين بالمجتمع، تقع هذه الحوادث لفئة حيوية وحساسة من أفراد المجتمع شباب المغرب، تقع مثل هذه الحوادث في إطار مشروع وطني كبير وهو ذكرى المسيرة الخضراء المظفرة الذي يحظى بالرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، إن من يقف وراء افتعال هذه الحوادث المشينة هم فعلا من يقف ضد بناء مغرب الحق و الديمقراطية، مغرب الكرامة و العدل و حقوق الإنسان.

وإذ نحي ونشيد بجميع الأعضاء واللجنة التنظيمية للجمعية على حماية الحاضرين، وتحدينا لكل مثل هذه المعيقات الجبانة، وإصرارنا على الاستمرار في خدمة الصالح العام والعدل و حقوق الإنسان، فإننا نعلن للرأي العام المحلي و الوطني ما يلي:

– إدانتنا الشديدة لهذا الاعتداء الغاشم.

– تضامننا المطلق مع الأطفال والنساء والحاضرين في حفل جمعيتنا بدوار أيت موسى جماعة سيدي بورجا قيادة تازمورت دائرة وعمالة إقليم تارودانت.

– تضامننا المطلق مع عضو اللجنة التنظيمية الذي تعرض للاعتداء.

– عزمنا اتخاذ كافة الإجراءات و الوسائل القانونية لمحاسبة هؤلاء الخوارج عن القانون.

– دعوتنا المسؤولين إلى اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لمحاسبة ومعاقبة هؤلاء المعتدين.

– دعوتنا للهيآت الحقوقية للتنديد بهذا السلوك الهمجي.

– دعوتنا للمجتمع المدني المغربي وكافة الغيورين على هذا الوطن إلى رفض و التصدي لمثل هذه الاعتداءات الغاشمة.

المصدر - عن مكتب الجمعية
رابط مختصر
2016-11-15 2016-11-15
أترك تعليقك
1 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة تارودانت الآن الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

  • الحسين حامد
    الحسين حامد
تارودانت الآن الإخبارية