أقدم مستشار جماعي بجماعة اساكي التابعة لإقليم تارودانت، مساء اليوم الخميس 16 فبراير 2017، على وضع حد لحياته شنقا بالقرب من الطريق الوطنية رقم 1706 الرابطة بين الفيض واولوز.

وقالت مصادر إعلامية إن المستشار المنتمي لحزب العدالة والتنمية المزداد سنة 1989، وجد معلقا بأحد أشجار الأركان، حيث لازالت أسباب الانتحار مجهولة.

هذا وقد انتقلت مصالح الدرك والوقاية المدنية إلى عين المكان، وتم نقل جثمان الهالك صوب مستودع الأموات لإخضاعها للتشريح بناء على أوامر النيابة العامة المختصة، فيما فتحت المصالح المختصة تحقيقا في ظروف وملابسات الانتحار.

المصدر : أخبارنا