تم العثور، مساء أمس الأربعاء 12 ابريل الجاري، على جثة رجل مسن في عقده الثامن بغرفة بفندق غير مصنف بحي درب كسيمة بالقرب من ساحة العلويين (أسراك).

وبحسب مصادر فإن الرجل ينحدر من دائرة اغرم إقليم تارودانت كان يقيم بالفندق، وفارق الحياة في ظروف تشير المعطيات أنها طبيعية، حيث رجحت المصادر أن تكون سكتة قلبية تسبب في وفاته.

وتم نقل جثة الضحية لمستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي المختار السوسي بتارودانت بأمر من النيابة العامة، من اجل إخضاعها لتشريح طبي كما هو معتاد، لمعرفة أسباب وظروف الوفاة.

تارودانت الآن  / عبد المجبد الترناوي