الوصف

بالفيديو…سيرة المفكر الراحل المهدي المنجرة

بالفيديو…سيرة المفكر الراحل المهدي المنجرة
بالفيديو...سيرة المفكر الراحل المهدي المنجرة

بالفيديو…سيرة المفكر الراحل المهدي المنجرة

ربطت قناة الجزيرة الوثائقية من خلال شريط للمخرج المغربي عز العرب العلوي جسرا بين سيرة المفكر الراحل المهدي المنجرة وأجيال من المشاهدين الذين لم يعرفوا عن كثب القيمة العلمية والنضالية لهذا الهرم الذي رحل عام 2014 بعد مسار حافل.

“المهدي المنجرة.. المنذر بآلام العالم” الذي بثته الجزيرة الوثائقية مساء أمس الجمعة وصباح السبت رسم من خلال استقصاء معمق لتراث الراحل ومحطات حياته الإنسانية والفكرية واستعراض لشهادات مجايلين وتلامذة له وجه شخصية متفردة تجمع بين التزام المثقف وتمرده على قوالب السلطة، بين شغفه البحثي وانخراطه الميداني في النضال من أجل التغيير.

وعلى مدى 52 دقيقة، توالت شهادات باحثين ومقربين عرفوا المنجرة أو عملوا معه في محطة من محطات حياته. كان ذلك شأن عبد الحق المريني، صهره، الذي يشغل منصب مؤرخ المملكة، ومصطفى الرزرازي الذي تابع المنجرة خصوصا في تجربته اليابانية ويحيى اليحياوي الباحث المقرب من الراحل وصديقه عبد القادر الحضري. كما اغتنى الشريط بشهادتي الباحث المستقبلي الفرنسي هوغ دو جوفنيل من باريس ومدير مركز دراسات الوحدة العربية خير الدين حسيب، من بيروت.

كتب سيناريو الشريط المخرج عز العرب العلوي، الذي تعبأ زهاء سنتين في رحلة للإحاطة بعوالم وآثار المفكر الراحل والمناضل المزعج.

وبدا المنجرة من خلال الشريط مثقفا متمردا على قوالب السلطة وجاذبية المناصب، نذر نفسه لخدمة قضايا الشعوب وفضح مظالم النظام العالمي والنضال من أجل الديموقراطية والتنمية، مع ما سبب له ذلك من مضايقات وحروب استهدفت كتم صوته الصادح.

ويكرس شريط المهدي المنجرة انشغالا لدى المخرج عز العرب العلوي بتوثيق واستعادة مسارات شخصيات سياسية وفكرية وطنية، كان آخرها شريط حول الزعيم المغتال عمر بنجلون، وقبلها فيلم حول سيرة المكي الناصري.

رابط مختصر
2017-01-14
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة تارودانت الآن الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

تارودانت الآن الإخبارية