قضت الغرفة الجنحية بابتدائية أكادير بالسجن و الغرامة المالية بحق مديرة المدرسة الابتدائية المصامدة، و ذلك على خلفية الشكاية المرفوعة ضدها من طرف أستاذة تعمل بنفس المؤسسة، تعرضت على يدها للعنف اللفظي تحت مرأى و مسمع تلاميذ الضحية.

بعد الضجة التي أحدثها ملف القضية و الذي دخلت على خطه جمعيات حقوقية و نقابات، و العديد من الوقفات الاحتجاجية التي تم تنفيذها امام المؤسسة، اصدرت ابتدائية اكادير حكما بالسجن شهرين مع وقف التنفيذ، و غرامة مالية قردها 1000 ردهم.

هبة بريس