الحكم بثلاثة أشهر نافدة لفتاة تارودانت التي قدمت بلاغا كادبا باختطافها

الحكم بثلاثة أشهر نافدة لفتاة تارودانت التي قدمت بلاغا كادبا باختطافها
فتاة تارودانت

أدانت المحكمة الابتدائية بتارودانت يوم الخميس 8 أكتوبر2015 الفتاة التي كانت قد اتصلت بالمصالح الأمنية وقدمت بلاغا كاذبا بالاختطاف والاحتجاز، وقضت المحكمة بإدانة الفتاة بثلاثة أشهر حبسا نافذا.

وتعود تفاصيل الواقعة، إلى الشهر الماضي لما ربطت الفتاة البالغة من العمر 23 سنة، اتصالا هاتفيا بمصالح الأمن بتارودانت، تدعي فيه أنها تعرضت للاختطاف والاحتجاز من طرف أشخاص بمكان مجهول بإحدى الدواوير القريبة من مدينة تارودانت.

وفور توصل المصالح الأمنية بالإتصال، تقول ذات المصادر، تحركت عناصرها، حوالي الساعة 3 ونصف مساء، باتجاه المكان الذي تتواجد فيه الفتاة المختطفة، وبعد تمشيط المنطقة بمساعدة السلطات المحلية وبعض الأجهزة الأمنية بأكادير لم يتم العثور على أي شيء يفيد تواجد الفتاة المختطفة هناك.

وبعد بحث مضن باستعمال كل الوسائل التكنولوجية لتحديد مكان تواجد الفتاة التي طلبة النجدة، تمكنت أجهزة الأمن أخيرا من تحديد مكان تواجدها بدوار “الطالعة” القريب من تارودانت، حيث تفاجأت كل الأجهزة الأمنية والسلطات المحلية المشتركة في البحث بتواجد الفتاة في منزل والديها سالمة لا مختطفة ولا محتجزة.

وبعد مواجهتها بما قامت به وعن الدوافع التي دفعتها لذالك، تختم ذات المصادر، اعترفت الفتاة بأنها عمدت إلى تقديم بلاغها الكاذب لأنها أصبحت يائسة ومتذمرة من حياتها الرتيبة وبذلك عمدت إلى فعلها هذا، مستعملة هاتف أمها لتحقيق ذلك.

رابط مختصر
2015-10-12 2015-10-12
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة تارودانت الآن الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

تارودانت الآن الإخبارية