الوصف

اسماعيل الزيتوني يحظى بتكريم في الذكرى 16 لتأسيس الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين

اسماعيل الزيتوني يحظى بتكريم في الذكرى 16 لتأسيس الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين
محمد بوسعيد

تخليدا للذكرى 16 لتأسيس الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين ،نال العضو الجامعي تكريما خاصا بأحد فنادق مدينة أكادير، وذلك بحضور أطر رياضية محلية ووطنية واللاعبين الدوليين السابقين، عربونا و وفاءا للمجهودات التي مافتئت يبدلها للنهوض برياضة كرة القدم الوطنية .

هذا، ويعد إسماعيل الزيتوني، المنتمي لفريق أولمبيك الدشيرة، رابع مسير رياضي من سوس في تشكيلة المكتب الجامعي للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم مند تأسيس الجامعة، بعد كل من علي بن دارا، الحسين راديف و البشير مصدق. فتقلد بذلك رئيسا للجنة الطب الرياضي، وفي ولايته تم وضع برنامجا للارتقاء بهذا الجانب الحيوي، بجعل الأندية  والفرق تهتم بهذا الجانب و تعطيه الأهمية التي يستحقها، وبالأخص تهيئ ملف طبي لكل لاعب. فضلا عن سعيه للنهوض بالقسم الهواة بعد خلق عصبة الهواة وتأهيله ،باعتباره مشتل لكرة القدم الوطنية .

كما مثل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في الاجتماع الدوري للجنة الطب الرياضي بالاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا ” بجنيف السويسرية، وترأس بعثة المنتخب المحلي بتونس، في خوض إياب التصفيات الافريقية المؤهلة لبطولة إفريقيا للاعبين المحليين .

إسماعيل الزيتوني، الذي سبق أن تدرج ضمن فئات حسنية أكادير، كان له الفضل في وضع حد للاحتقانات التي تعيشها بعض الفرق السوسية، فساعد في ضخ دماء جديدة في شرايين فريق أولمبيك الدشيرة لكرة القدم ،والذي يحتل الان المركز الثاني في القسم الثاني للنخبة

Advert test
رابط مختصر
2016-03-18
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة تارودانت الآن الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

تارودانت الآن الإخبارية