الوصف

إلياس العماري في لقاء تواصلي مع ساكنة مدينة تالوين إقليم تارودانت

إلياس العماري في لقاء تواصلي مع ساكنة مدينة تالوين إقليم تارودانت

تحولت مدينة تالوين، يوم امس الأحد 03 أكتوبر 2016 إلى ما يشبه  العرس الكبير، احتفاء بمقدم إلياس العماري، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، للتواصل مع السكان و دعم عبد اللطيف وهبي وكيل لائحة الحزب بدائرة تارودانت الشمالية.

وفي كلمته للمتعاطفين مع الحزب، ممن غصت بهم شوارع وساحات المدينة، أكد العماري أنه آثر الانتقال من قرية إلى أخرى، ومن مدشر إلى آخر، لالتقاء سكان الأرياف، بدل الاكتفاء بالمهرجانات الخطابية في المدن الكبرى، في إشارة منه إلى محاولة الحزب فك العزلة عن أهل البادية.

وذكر العماري في سياق حديثه عن الموضوع بإهانة رئيس الحكومة البوادي المغربية، من خلال تطاوله على البام  باعتبار الخير  “عندكم غير سكان العروبية” حسب رؤية بنكيران الغريبة هذه.

واضاف العماري أن سوس العالمة شكلت على الدوام سلة غذاء المغاربة، من خلال ما ظلت تنتجه من خضر وفواكه.

وتكريسا لمنهج الواقعية، المعتمد من قبل الأصالة والمعاصرة، تجنب العماري توزيع الوعود الانتخابية على الساكنة، مخاطبا إياهم بالقول “تعلمنا في البام عدم وعد الناس بالأشياء لي ما قادرينش عليها”، مضيفا أنه إن دغدغ مشاعر الناس بربط منطقتهم بالطرق السيارة أو إنشاء المعامل، فإن لقاء اليوم سيشكل “اليوم الأخير بيني وبينكم”، ليدعو الجميع إلى تكثيف الجهود للعمل على ما فيه الخير للجميع.

وختم العماري حديثه للأهالي بتطرقه إلى المشاكل التي تعاني منها ساكنة المنطقة ومعها الكثير من مناطق المغرب النائية، حيث المدارس بعيدة والمستوصفات مغلقة، ناهيك عن الطرق غير المعبدة ومشاكل الماء والكهرباء وقنوات الصرف الصحي.

يشار إلى أن العماري، مرفوقا بمحمد الشيخ بيد الله الأمين العام الأسبق للبام وعزيزة الشكاف،عضو المكتب الياسي للحزب، قد  توقف بقرية  أساكي  لتحية مناضلي البام بها، الذين التفوا حوله مبتهجين بمقدمه، على إيقاع أهازيج شعبية محلية.

pam-3

pam-1

pam-2

Advert test
المصدر - تالوين: عبد المولى الزاوي
رابط مختصر
2016-10-04 2016-10-04
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة تارودانت الآن الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

تارودانت الآن الإخبارية