الوصف

إشاعة خطيرة تنشر داء السيدا بين المواطنين بجهة سوس ماسة

إشاعة خطيرة تنشر داء السيدا بين المواطنين بجهة سوس ماسة

روجت مجموعة من الحسابات والصفحات الفايسبوكية منشورات تحذيرية يدعي أصحابها أنهم يريدون توعية المواطنين وحمايتهم من عصابة خطيرة تهدف إلى نشر فيروس الإيدز في صفوف المواطنين مستعملة حيلا ذكية.

وحسب ذات المنشور، فإن مجموعة من الأشخاص يتقمصون دور أعضاء جمعية ناشطة في مجال مكافحة السكري وتقوم بالمرور على المنازل من أجل إجراء فحص مجاني لكنها في الحقيقة تنشر السيدا.

يشار أن المنشور انتشر في بادئ الأمر بجمهورية مصر العربية قبل أن يعيد أحدهم صياغته ليتناسب مع المجتمع المغربي .

المصدر - عن أحداث سوس
رابط مختصر
2015-12-01 2015-12-01
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة تارودانت الآن الإخبارية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

تارودانت الآن الإخبارية